نفاذ السيولة لدي ثوار ليبيا

ذكر مسؤول النفط والمالية بالمجلس الوطني الانتقالي بليبيا أن السيولة نفدت تماما لدى الثوار بعد أربعة شهور من القتال مع كتائب العقيد القذافي، متهما الدول الغربية بعدم تنفيذ تعهداتهم بدعم الثوار بمساعدات مالية عاجلة، وكان المجلس قد أقر قبل أسابيع موازنة تقارب ثلاثة مليارات دولار.

وأضاف علي الترهوني أنه لا يتوقع استئناف إنتاج النفط في وقت قريب، مضيفا أن المصافي تفتقر للنفط الخام الضروري لتشغيلها بسبب الأضرار التي لحقت بالمنشآت النفطية جراء القصف، غير أن أنابيب النفط لا تزال سليمة.


وكان المسؤول نفسه قد قال في السابق إن المجلس الانتقالي ينفق يوميا 86 مليون دولار، مشيرا إلى أن الثوار يعتمدون على واردات الوقود لتلبية احتياجاتهم.


يذكر أن ليبيا كانت تنتج قبل اندلاع المعارك 1.6 مليون برميل يوميا تصدر منه 1.3 مليون برميل.

وقد وقع المجلس الانتقالي عقود إمداد مع عدة شركات دولية، ووافقت هذه الأخيرة على تأجيل تسلم مستحقاتها لبعض الوقت، وأضاف الترهوني أن الثوار يجرون مباحثات مباشرة مع شركات أجنبية للتعاون في المستقبل، ومنها توتال الفرنسية وفينترشال الألمانية.
المصدر الجزيرة

0 التعليقات:

شارك بردك وضع بصمتك

الرجاء تجنب وضع الروابط المختصرة أو الإشهارية وكذلك عدم الخروج عن طلب الموضوع أو التعرض لأحد الديانات.

 
Support : Creating Website | Johny Template | Mas Template
copyright © 2013. فتكات اليوم - All Rights Reserved
Template Created by konozblog | تطوير و تعريب مدونة كنوز مدونتي
المدونة لدى Blogger