عبد الرحمن يوسف: "لو في برلمان محترم لاقيل وزير الداخلية "

الشاعر عبد الرحمن يوسف

الشاعر والناشط السياسي عبد الرحمن يوسف، منسق عام الحملة الشعبية لدعم البرادعي ومطالب التغيير سابقا، أحداث العنف التي اندلعت مساء يوم الثلاثاء بميدان التحرير بين عناصر الأمن وأسر الشهداء إلى ما أسماه بـ"الاستفزاز من قبل منظمي حفل تكريم أسر الشهداء".

وأوضح لمراسل شبكة الاعلام العربية "محيط" في تصريحات خاصة أن الأسر التي كانت متواجدة في مسرح البالون هي أسر شهداء الشرطة وليس أسر شهداء شباب الثورة، في حين يرى البعض أن الشرطة هي المتهم الأول في قتل المتظاهرين السلميين، وهو ما أدى إلى استفزاز المواطنين.

وعبر عن استهجانه للأحداث التي شهدها ميدان التحرير وقال: لو فيه برلمان محترم في هذا البلد لأقيل وزير الداخلية.

وشهد ميدان التحرير مساء يوم الثلاثاء اشتباكات بين أسر الشهداء والمعتصمين بميدان التحرير من جهة مع قوات الشرطة من جهة أخرى أسفرت عن إصابة أكثر من 30 شخصا.

وقد تدفقت سيارات الإسعاف على الميدان لنقل المصابين.

بدأت الأحداث عندما اقتحم مجموعة من البلطجية مسرح البالون وقاموا بالاعتداء على حفل لأسر الشهداء،

وعلى إثرها قام أهالي الشهداء بمسيرة إلى مقر وزارة الداخلية وقاموا برشق قوات أمن الوزارة بالحجارة مما أدى إلى تطور الأحداث.

المصدر محيط


0 التعليقات:

شارك بردك وضع بصمتك

الرجاء تجنب وضع الروابط المختصرة أو الإشهارية وكذلك عدم الخروج عن طلب الموضوع أو التعرض لأحد الديانات.

 
Support : Creating Website | Johny Template | Mas Template
copyright © 2013. فتكات اليوم - All Rights Reserved
Template Created by konozblog | تطوير و تعريب مدونة كنوز مدونتي
المدونة لدى Blogger